الرئيسية صحة الفرق بين الفيروسات والبكتيريا

الفرق بين الفيروسات والبكتيريا

كتبه كتب في 8 يناير 2020 - 6:29 م
الفيروسات والبكتيريا

الفرق بين الفيروسات والبكتيريا ، توجد العديد من الاختلافات والفروقات بين البكتريا والفيروسات، والتي نتعرف عليها معا خلال ها المقال، كما نتعرف على الفرق بين الأعراض الظاهرة التي تصاحب كل منها، والفرق بين الإنفلونزا البكتيرية والفيروسية وغيرها من المعلومات المهمة.

الفرق بين الفيروسات والبكتيريا

نتعرف معا أولا على الفرق بين أعراض الفيروس والبكتريا، توجد بعض الأمور المتشابهة بين العدوى البكتيرية والفيروسية، فكلاهما يصنف كمرض معدي، ويتنشر بعدة طرق مختلفة وفقا لنوع العدوى مثل العطس أو السعال أو الاتصال عن قرب بالشخص المصاب، بالإضافة إلى لمس الأسطح الملوثة بالفيروسات أو البكتريا.

كما تتشابه أعراض العدوى الفيروسية والبكتيرية بصورة كبيرة، حيث قد يكون من الصعب التمييز بينهما، إلا عن طريق أخذ عينة من البول أو الدم، ويتم تحليلها في المختبر، لمعرفة سبب العدوى هل هي فيروس أم بكتريا، لكن الفرق الواضح بينهما أن العدوى البكتيرية تستمر عادة لوقت أطول من العدوى الفيروسية، وتزداد الحالة سوء بمرور الوقت في بعض الأحيان، وترتفع درجة الحرارة بشكل أكبر عند الإصابة بعدوى بكتيرية.

الفرق بين الفيروسات والبكتيريا
الفرق بين الفيروسات والبكتيريا

 

الفرق بين
الفرق بين
الفرق بين
الفرق بين

 

ايهما اخطر الفيروس ام البكتيريا

يتساءل الكثير من الناس ايهما اخطر الفيروس ام البكتيريا، ونود التوضيح عن ذلك في عدة نقاط، تعتبر البكتريا من أكثر الأنواع المسببة للمرض بشكل عام، نظرا لكثرة أنواعها وتنوع الأمراض التي تسببها، إلى جانب سهولة وصولها لجسم الإنسان، وهي كائنات حية مستقلة بذاتها.

أما الفيروسات فعلى الرغم من كثرتها، لكنها ليست بالقدر الذي يوجد في البكتريا، فهي كائنات غير مستقلة بذاتها، وتعد غير حية إذا كانت منفردة، كما أنها تدخل إلى الخلايا العائلة في فرص خاصة جدا، كأن يوجد لواقط أو حساسات على سطح الخلايا لتتمكن من الدخول، ولا يعني ذلك أنها تستطيع التكاثر، لذلك ففرص الفيروسات أقل بكثير من البكتريا في الامراض، كما أن انتقال العدوى عبر الطعام والشراب لصالح البكتريا لا الفيروسات.

هل البكتيريا معدية

يقابلنا بعض التساؤلات عن الفرق بين البكتريا والفيروسات منها هل البكتيريا معدية، والإجابة على هذا السؤال هي البكتريا هي عبارة عن كائنات دقيقة أحادية الخلية، وتنمو في عدة بيئات مختلفة، فهناك أنواع تعيش في بيئات شديدة البرودة وأخرى تعيش في بيئات شديدة الحرارة، وكما توجد أنواع تستوطن في أمعاء البشر، والتي تلعب دورا مهما في عملية الهضم، ومعظم أنواع البكتريا لا تسبب أذى للناس، لكن توجد بعض أنواع البكتريا المعدية التي تسبب التهاب الحلق العقدي، السل، وعدوى المسالك البولية.

الفرق بين الانفلونزا البكتيرية والفيروسية

كيف يمكننا تحديد الفرق بين الانفلونزا البكتيرية والفيروسية، تشمل أعراض البرد الفيروسي ارتفاع درجة الحرارة ووجود التهاب بسيط في الحلق والشعور بألم في العظام، ومدة حياة الفيروس تتراوح ما بين 3و5 أيام، ويستهدف العلاج التعامل مع الأعراض وليس الفيروس، وغالبا ما يعود المريض بعد تناول الأدوية وأخذ قسط وافي من الراحة إلى حالته الطبيعية بعد 5 أيام.

بينما البرد البكتيري إذا لم يتم معالجته بعد 34 ساعة من الإصابة، فربما يؤدي للإصابة بصديد على اللوزتين الناتج عن العدوى البكتيرية، وقد تصل البكتريا إلى الرئتين مسببة السعال الشديد، وقد ينتج عن هذه الحالة نزلة شعبية تسبب تجمع الافرازات المخاطية على الصدر، ويتم علاج البرد الناتج عن البكتريا بواسطة المضادات الحيوية التي يقوم الطبيب بوصفها إلى جانب الأدوية المخفضة للحرارة وأدوية السعال.

حجم البكتيريا

يمكننا التعرف على حجم البكتريا كالآتي ، فيمكن العثور على البكتيريا بأشكال وأحجام مختلفة، وتشمل أشكالها الشائعة كلاً من : البكتيريا الكروية ، والبكتيريا العصوية والبكتيريا الحلزونية، وبكتيريا الضمة ، وهي تتراوح في قطرها من 200-1000 نانوميتر، ويبلغ قطر أكبر بكتيريا نحو 0.75 ملم وهي بكتيريا لؤلؤة الكبريت الناميبية ، ويعتبر الفيروس أصغر حجما بكثير مقارنة بحجم البكتيريا، فمن المعروف أن الفيروسات أصغر بحوالي (10-100) مرة من البكتيريا

تركيب الفيروس

بالنسبة لتركيب الفيروس، فهو يتكون من ثلاثة أجزاء رئيسة وهي: الغشاء الدهني Lipid membrane   والغلاف البروتيني أو ما يُسمى بالكابسيد Capsid  ، بالإضافة إلى الحمض النووي الذي يحتوي على الجينات والمعلومات الخاصة بالفيروس والتي تجعله فريداً من نوعه ، وتساعده على التكاثر.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً